• "

    في الجامعة لست ابا صخر او رئيس جمعية بل زميل لابنتي اشاطرها مقاعد الدرس وتتفوق علي احيانا.

    "
    مسايل ذيابات - المستفيد من الدورات التدريبية في معان
  • "

    لقد حولتني مؤسسة نهر الاردن الى سوبر مواطن

    "
    عمر المنزلاوي - مشروع تعزيز فرق الاحياء /العقبة
  • "

    أنا بنت منطقة زراعية يعمل فيها صغار المزارعين طوال السنة لاطعام اسرهم، غير انهم غالبا ما كانوا يفدحون بالخسارة عندما يغمر الانتاج الاسواق في المواسم وتبخس اسعار المنتج، وجود البرادات ومعامل التصنيع الغذائي كانت حلما يتحقق لاهالي المنطقة.

    "
    فاطمة - مشروع عجلون الزراعي
  • "

    عملي كمثقفة في المركز هو جزء يسير من رد الجميل وهو نابع من شعوري بالمسؤولية نحو أطفال مجتمعي وبأهمية حماية الطفل.

    "
    غدير - مركز الملكة رانيا للاسرة والطفل
  • "

    فبعد ان كنت شابا خجولا لديه عدد قليل من الأصدقاء أنعم اليوم بصداقات الكثيرين من الأردن وخارجها وأشعر اليوم بثقة في نفسي وقدرة على التغيير، أحاول باستمرار بأن أخبر أقراني عن البرامج التي يقدمها المركز وأشجعهم على الانضمام، فأنا أريد لهم ولأخوتي الأصغر مني أن يحصلوا على تلك الفرصة الذهبية التي حظيت بها من خلال المركز.

    "
    عبداللطيف - متطوع/ برنامج القيادة الشبابية
  • "

     حتى اهلي الذين لم يستوعبوا الفكرة في البداية شاهدوا التغير الايجابي في شخصيتي وشجعوا اخي التوأم للانضمام وهو اليوم احد المغاوير ايضا.

    "
    حسين - لجنة شباب العقبة تحت اسم المغاوير
  • "

    لقد الهمني التدريب الذي تلقيته مع مؤسسة نهر الاردن واعطاني الثقة لاغير نفسي وبالتالي والدي.

    "
    نايفة العطون - المستفيد من دور ات مشروع التدريب على الادارة / معان
  • "

     اليوم يشجعني والدي لاكمال دراستي بعد ان رأى نجاحي. اصبحت عضوا فاعلا في اسرتي اسوة باخوتي الذكور اشارك في اتخاذ القرارات رغم التقاليد السائدة عندنا بان الذكور هم اصحاب القرار. اهم ما في الامر انني تعلمت انني اذا اردت التغيير فلابد ان ابدأ بنفسي اولا.

    "
    نايفة العطون - المستفيد من دور ات مشروع التدريب على الادارة في معان
  • "

    كنت اشعر بانني سجينة لمرض ابنتي لكنني اليوم متقبلة لمرضها واعرف كيف اتعامل معها كشخص مميز بعد ان كنت اتعامل مع مرضها فقط. لقد جعلتني الخبرة والمهارات التي تعلمتها اشعر بانني قادرة على التغيير وشجعتني على مشاركة النساء الأخريات في مجتمعي.

    "
    غدير - مركز الملكة رانيا للاسرة والطفل
  • "

    لم أكن اعرف المعنى الحقيقي لكلمة متطوع حتى اصبحت واحدا، لقد تلقيت العديد من التدريبات في مهارات الحياة الاساسية والقيادة والتطوع والتي اثرت من تجربتي وطورت من شخصيتي.

    "
    عبداللطيف - متطوع/ برنامج القيادة الشبابية
  • "

    طموحي ان يكون لي عملي الخاص في يوم من الايام وسأعمل على تحقيقه.

    "
    فاطمة - مشروع عجلون الزراعي
  • "

    لقد اثرى عملي مع مؤسسة نهر الاردن والمجمع من تعليمي الجامعي واضاف لخبرتي العملية الشئ الكثير، انه بحق جائزتي الكبرى.

    "
    فاطمة - مشروع عجلون الزراعي
  • "

    لقد اضافت كلمات جلالتها المزيد من الدافعية حين خاطبتنا بفخر بان ما قمنا به هو إعادة لتعريف دور المواطن من خلال الشراكات التي بنيناها وعملنا كأسرة واحدة. نحن الآن في مكان افضل بكثير، فاصواتنا مسموعة بعد ان كنا لا نستخدمها لتحسين وضعنا بل فقط لانتقاد حالنا، اصبحنا نجيد التعامل مع المسؤولين ومناقشتهم في قضايانا وتحويل المواقف الصعبة والتحديات الى فرص وامكانيات، فقد تغلغل فينا شعور جديد لم نعرفه سابقا، شعور المواطنة الصالحة من مسؤولية وغيرة على مصلحة الجميع.

    "
    عمر المنزلاوي - مشروع تعزيز فرق الاحياء/اعقبة
  • "

    البسمة التي نرسمها على وجوه الطالبات هي دافعنا لأن نكمل المشوار الذي بدأناه مصممين وفي كل يوم أن نحدث فرقاً في حياة الطالبات، شكراً لجميع القائمين على مشروع مدارس آمنة في مؤسسة نهر الأردن.

    "
    مرام - مشروع غرفة آمنة
  • "

    لا استطيع تخيل شكل مستقبلي لو لم اشترك في هذا البرنامج، لقد تغيرت تماما، فانا اساعد عائلت ولدي الكثير من الاصدقاء داخل الفندق وطموحي ان استمر وان اصبح طاهيا محترفا، فبعد ان خضت تجربة برنامج اعداد الشباب لسوق العمل اشعر وبكل ثقة باني سأصل الى هدفي قريبا.

    "
    محمد - مستفيد من برنامج إعداد الشباب لسوق العمل
  • "

    لم يكن لدي ادنى فكرة عن معاناة ابنتي وما تمر به. لقد احسست بوجود مشكلة ما ولكنني لم اعرف ما هو ولا الطريقة لمعالجة الموقف. شكرا لكم لما قدمتموه من مساعدة.

    "
    سهى - خط الدعم الأسري 110
  • "

    كان الطريق للمخزن عتمة وبخوف، ما كنا نحب نروح لهناك، باس ما عمرنا تخيلنا إنه المخزن القديم رح يصير أكثر مكان بنحبه في المدرسة وإنه ممكن يصير مكان آمن وجذاب إلي ولصحباتي.

    "
    إيمان - مشروع غرفة آمنة
  • "

      اشعر بالامتنان الكبير لكل المساعدة التي قدمتموها لي، فبتوجيهكم تمكنت من مصارحة امي واخبارها عن معاناتي واصبحت اكثر داعما لي، انها تريد التحدث اليكم.

    "
    سهى - خط الدعم الأسري 110
  • "

    لقد قطعنا شوطا كبيرا منذ ان بدأ مشروع مدارس آمنة في المدرسة. فقد انخفضت حالات العنف الواقع من المعلمات على الطلبة بشكل كبير واصبح الكثيرمن الاهالي على تواصل افضل مع المدرسة،كما وعملت الغرفة الآمنة منذ تأسيسها على مساعدة أكثرمن ستين طالبة وإعادة عشرة طالبات الى المدرسة بعد انقطاع.

    "
    مادلين - مشروع غرفة آمنة
  • "

    ما اروعه من شعور!!! لم اعرف ابدا الدافع وراء العمل التطوعي فقد كان بالنسبة لي عملا مضنيا ودون مقابل ولكني وبمجرد ان انخرطت فيه ادركت تماما بان الجائزة اكبر بكثير من المال، جائزتي اصدقاء كثر وشعور بالفخر كلما مررت من منطقة حولناها بجهودنا لمكان أفضل. اليوم، ثقتي بنفسي اكب روحياتي التي كانت تدور حول احتياجاتي فقط، اصبحت ذات معنى يكبر ويكبر كلما قدمت يد العون لاحد.

    "
    حسين - لجنة شباب العقبة تحت اسم المغاوير
  • "

    لم اكن اتصور يوما ان التقي بجلالة الملكة، لكن عندما زارت وادي عربة لاطلعها على احتياجاتنا وتطورنا أدركت بأننا استطعنا تحقيق شيء يفتخر به، واصبحت بقعة الارض الجرداء في وادي عربة جنة خضراء تنتج الافضل وتحول مجتمعي الذي سادته الخلافات في يوم ما، الى أسرة واحدة جمعتها جمعية قاع السعيدين.

    "
    أبو وائل - مشروع الزراعة العضوية/وادي عربة
  • "

    لقد اكتشفت من خلال عملي مع المؤسسة بانه لا حدود للطموح كما الهمني عزم شباب القرية ودفعني لاطور نفسي شخصيا واحقق حلما لطالما ظننت انه مستحيل بالالتحاق بالجامعة.

    "
    مسايل ذيابات - المستفيد من الدورات التدريبية في معان
  • "

    لقد حولتني مؤسسة نهر الاردن الى سوبر مواطن

    "
    عمر المنزلاوي - مشروع تعزيز فرق الاحياء /العقبة

برنامج تمكين جيوب الفقر

Poverty Pockets Programs

يهدف برنامج التنمية المحلية الشاملة في المناطق الأقل حظا، والممول من قبل وزارة التخطيط والتعاون الدولي، الى العمل في 26 منطقة مختلفة تم تحديدها على انها مناطق جيوب فقر في المملكة. وقد تم تحديد تسعة مناطق من تلك المستهدفة لعمل المؤسسة، ثلاثة منها خلال الفترة الاولى وهي قضاء بيرين في محافظة الزرقاء، وقضاء حوشا في محافظة المفرق، ولواء دير علا في محافظة البلقاء. أما في المرحلة الثانية، فقد تم تحديد ستة مناطق وهي لواء الهاشمية في محافظة الزرقاء، وقضاء غور المزرعة في محافظة الكرك، وقضاء الجفر في معان، ولواء الحسينية، وقضاء المريغة في محافظة معان، وقضاء وادي عربة في محافظة العقبة.

ويعمل البرنامج على المساهمة في الحد من ظاهرتي الفقر والبطالة ورفع المستوى المعيشي لسكان المناطق المستهدفة من خلال مكونات رئيسية تتضمن بناء قدرات السكان ومؤسسات المجتمع المحلي، وتأسيس مشاريع إنتاجية مدرة للدخل، وتوفير القروض الدوارة، ودعم مشاريع تطوير البنية التحتية والخدمات الأساسية.

مخرجـات المرحلة الأولى لبرنامج التنمية المحلية الشاملة في المناطق الأقل حظا

ثلاثة مشاريع مدرة للدخل عاملة

  • مجمعات تجارية في بيرين وحوشا
  • مجمع خدماتي يتضمن صالات وبركة سباحة
  • فندق مكون من خمس غرف في ديرعلا

تم استكمال مشروعان للبنية التحتية لبلدية ديرعلا، وبالتالي للمجتمع المحلي. وتضمنت المشاريع تطوير وتحسين المسلخ  وتزويده بوسائل النقل المبردة.

استكمال جلسات بناء القدرات وزيادة الوعي للجمعيات المستفيدة والمجتمعات المحلية، مما تضمن مشاركة 332 شخص منهم 245 من الإناث.

مخرجـات المرحلة الثانية لبرنامج التنمية المحلية الشاملة في المناطق الأقل حظا

  • ورشات عمل تشاركية للتخطيط الاستراتيجي: مشاركة 307 عضو من أعضاء المجتمع المحلي والهيئات المحلية، منهم 121 من الإناث، في جلسات تخطيط استراتيجي.
  • تقييم ميداني لمؤسسات المجتمع المحلي في المناطق المستهدفة، وذلك لاختيار الشركاء المحليين للمشروع.
  • بناء القدرات لـ 1930 مشارك من السكان ومن مؤسسات المجتمع المحلي، منهم 1062 من الإناث. تم تقديم 80 جلسة تدريبية.
  • أجريت 17 جلسة لزيادة الوعي لـ 706 من أعضاء المجتمع المحلي، منهم 445 من الإناث.
  • تم توزيع محافظ القروض الدوارة لـ 721 مستفيد، منهم 427 من الإناث. وقد تم ذالك من خلال 16 مؤسسة مجتمع محلي وتجمع لجان المرأة الوطني الاردني.

تم استكمال 67 مشروع لدعم البنية التحتية والخدمات الأساسية، منها:

  • مشاريع لتحسين كفاءة استخدام المياه في وادي عربة بدعم من السفارة اليابانية وشركة كوكا كولا عام 2008 و 2009
  • فحص المياه في المريغة للتأكد من توافقها مع المعايير الصحية
  • تزويد مركزين للصحة في الهاشمية بمعدات فحص الدم
  • وضع مظلات في عشر مدارس وموقف للحافلات في غور المزرعة
  • تزويد 22 مؤسسة مجتمع محلي بالمعدات اللازمة لنشاطات بناء القدرات، مما سمح لها بتوفير خدمات أفضل لمجتمعاتها
  • إنشاء ملعب في الحسينية بالتعاون مع نادي الحسينية الرياضي
  • تزويد مركز المدورة الصحي بحافلة لنقل الاطباء من معان الى المدورة
  • تزويد جمعيتين في المريغة والحسينية بحافلتين للطلاب
  • تزويد بلدية الحسينية بخزان مياه

مشاريع مدرة للدخل. تم استكمال 12 مشروع في المناطق المستهدفة. توظف هذه المشاريع 86 شخص وتشمل:

  • محطة وقود ومخبز نصف آلي في المريغة
  • معدات للمناسبات والاحتفالات الخاصة لفرقة الريشة الفلكلورية في وادي عربة
  • خمسة مشاريع زراعية في وادي عربة
  • محل تجميل في المدورة/الجفر
  • مشروع زراعي متكامل في غور المزرعة
  • مراكز صيانة مركبات في الحسينية والهاشمية

تمكين الشباب، وتضمنت تدخلات تمكين الشباب ما يلي:

  • التخطيط التشاركي: تم تأسيس خمس لجان شبابية في خمس مناطق جيوب فقر تضمنت 22 شاب وأربع شابات.
  • الفرص الاقتصادية:
  • تشبيك 71 شاب وشابة من المناطق المستهدفة لتزويدهم بفرص عمل من خلال المشروع الوطني للتدريب والتوظيف
  • دعم الشابات العاملات في محل التجميل في المدورة
  • تزويد فرقة الريشة الفلكلورية في وادي عربة بمعدات المناسبات والاحتفالات الخاصة، لتساعد الفرقة على توليد الدخل
  • مشاركة 36 شاب و77 شابة في مركز معان للتدريب المهني، تم تشغيل %40 منهم من خلال مشاريع مؤسسة نهر الاردن وغيرها
  • فرص في الريادة: لقد عملت مؤسسة نهر الاردن لتسهيل الحصول على التمويل من خلال تقديم محافظ القروض الدوارة لنادي غور المزرعة الشبابي، ونادي غور الصافي الشبابي، ونادي الحسينية الشبابي. استفاد من تلك القروض 46 شاب و66 شابة.
  • دعم البنى التحتية للمدارس: تم إصلاح وتجديد 26 مدرسة في لواء الهاشمية، بالإضافة الى تزويد عشر مدارس في غور المزرعة بمظلات.
  • تسهيل تقديم الخدمات الصديقة للشباب من خلال:
  • إصلاح وتجديد أربعة أندية شبابية في لواء الهاشمية
  • إنشاء ملعب في الحسينية بالتعاون مع نادي الحسينية الرياضي
  • تزويد نادي الحسينية بالأثاث
  • إصلاح وتجديد نادي غور المزرعة الشبابي وتقديم التمويل الاضافي من خلال "مبادرة الغور الجنوبي" لتأسيس ملعب، ولتزويد نادي غور المزرعة الشبابي بمعدات رياضية، وتزويد مركز غور الصافي الشبابي بست وحدات تكييف و ثمانية أجهزة حاسوب
  • تقديم قاعة متعددة الأغراض وأجهزة حاسوب لمركز رحمة الشبابي
  • بناء القدرات وزيادة الوعي من خلال تقديم 16 جلسة تدريب وتوعية للشباب. استفاد من الجلسات 312 شاب و84 شابة.
  • التشجيع على العمل التطوعي من خلال انخراط 5000 شاب وشابة في مبادرات تطوعية بقيادة الشباب أنفسهم.

برنامج تمكين جيوب الفقر

من أجل ضمان توافق واستمرارية التدخلات الوطنية القائمة والمنفذة من قبل القطاعات المختلفة، قامت وزارة التخطيط والتعاون الدولي بإطلاق المرحلة الثالثة من برنامج جيوب الفقر. وتهدف هذه المرحلة الى المساهمة في معالجة مسببات الفقر ونتائجه على حياة الأفراد والمجتمعات المحلية في المناطق المستهدفة مع التركيز على الأسر الفقيرة من النواحي الاقتصادية والاجتماعية.

سيتم تطبيق البرنامج في 32 منطقة وستعمل مؤسسة نهر الاردن في 12 منطقة وهي:

  • قضاء وادي عربة/العقبة
  • قضاء الجفر ولواء الحسينية/محافظة معان
  • قضاء أذرح/محافظة معان
  • قضاء المريغة/محافظة معان
  • البصيرة/الطفيلة/الكرك
  • قضاء غور المزرعة/الكرك
  • لواء العريض/مادبا
  • الازرق/الزرقاء
  • قضاء حوشا وبلعما/المفرق
  • لواء برما/جرش

وقد تم توقيع اتفاقية مع وزارة التخطيط والتعاون الدولي لتنفيذ بداية المشروع في 26 يوليو/حزيران 2011، وقد أكملت المؤسسة المرحلة التحضيرية للبرنامج والتي تضمت استكمال ما يلي:
بحوث مكتبية و77 زيارة الى المناطق المستهدفة وذلك لفهم أعمق للتحديات والاوضاع تقييم مؤسسي لـ 185 مؤسسة مجتمع محلي. القيام بـ 64 جلسة تخطيط تشاركية في 71 مجتمع في المناطق المستهدفة بمشاركة 1736 فرد منهم 714 من الإناث تأسيس ثماني لجان توجيهية و16 لجنة رقابية

وعلى صعيد آخر، تضمن تنفيذ البرنامج ما يلي:

  • توقيع اتفاقيتان لمشاريع مدرة للدخل مع مؤسستا مجتمع محلي في أذرح وحوشا وهما جمعية الحسن الزراعية وجمعية الحمرة
  • بناء قدرات 267 عضو من مؤسسات مجتمع محلي فيما يخص دراسات الجدوى وذلك من أجل تمكينهم من المشاركة الفعالة في اختيار المشاريع في مرحلة لاحقة
  • تأسيس عشرة مطابج تجارية بالتعاون مع عشر مؤسسات مجتمع محلي نسائية في تسع من المناطق المستهدفة، وقد تم تدريب العاملات هناك في صناعة المأكولات
  • توقيع اتفاقيات قروض دوارة مع 44 مؤسسة مجتمع محلي في تسع من المناطق المستهدفة بتاريخ 25 يناير/كانون ثاني 2012. لحق ذلك بناء قدرات أعضاء لجان القروض الدوارة، وعددهم 186 منهم 92 من الاناث

تمكين الشباب: تدخلات تمكين الشباب مستمرة وتتضمن ما يلي:

  • تشكيل 17 لجنة شبابية، تتضمن كل منها شباب وشابات يمثلون جميع القرى في الجيوب
  • مشاركة 995 من الشباب، منهم 467 شابة، في 52 جلسة تعريف وتخطيط استراتيجي للشباب
  • مشاركة 430 من الشباب، منهم 99 شابة في مبادرتان تطوعيتان، إحداهما طبقت في عشر جيوب خلال شهر رمضان المبارك وتضمنت أعمال صيانة لـ 19 مسجد، والاخرى كانت عبارة عن "يوم للبيئة" تم تطبيقها فقط في برما